ما هو تصوير الدوبلر؟

يعتبر الدوبلر نوعاً من أنواع التصوير بالموجات الفوق الصوتية أي السونار أو الإيكو للمساعدة على تقييم صحة طفلك.

* وهو يقيس تدفق الدم في مختلف أجزاء جسم طفلك، مثل الحبل السرّي، والدماغ، والقلب.

* يساعد تصوير الدوبلر على إظهار ما إذا كان طفلك يحصل على جميع كمية الأوكسيجين والمواد المغذية التي يحتاجها عن طريق المشيمة.
*يمكن القيام بالدوبلر في الوقت نفسه الذي تخضعين فيه للسونار العادي، كما تستعمل نفس التجهيزات. تمتلك معظم معدات الموجات ما فوق الصوتية الحديثة وظيفة الدوبلر. تضع أخصائية التصوير بعض الجل على بطنك وتحرّك جهازاً محمولاً باليد (مسباراً) على جلدك.


*فكرته:-

*يرسل الجهاز الموجات الصوتية، والتي ترتد عن تدفق الدم إلى جسم طفلك عن طريق الحبل السري وجريان الدورة الدموية. يكوّن ذلك صورة على الشاشة تبيّن لأخصائية التصوير كيفية تدفق الدم فيعطي فكرة جيدة عن حالة طفلك. 



*هل تصوير الدوبلر آمن؟

كما هو الحال مع التصوير بالموجات ما فوق الصوتية، يعتبر الدوبلر آمناً مع الأخصائيين المدرّبين وذوي الخبرة. عندما يتمّ إجراؤه من قبل أخصائية تصوير مدرّبة سواء أكانت طبيبة أو ممرضة توليد، يساعد تصوير الدوبلر على إعطاء صورة أوضح عن صحة طفلك وأحواله وإذا تمّ استخدامه بشكل صحيح، فلن يحمل تصوير الدوبلر أية مخاطر على طفلك في المرحلتين الثانية والثالثة من الحمل.

*لماذا قد أحتاج إلى فحص الدوبلر؟

قد توصي طبيبتك بإجرائه  اذا كنت بحاجة إلى مزيد من الرعاية أثناء الحمل، على سبيل المثال إذا: 

-كنت حاملاً بتوأم أو أكثر.

-تأثر طفلك بالأجسام المضادة للريسوس.

-تأثر طفلك بالمرض الخامس.
-كان طفلك لا ينمو بمعدل صحي.
-كنت قد أنجبت طفلاً صغير الحجم من قبل.
-كنت قد تعرضت لإجهاض سابق في مرحلة متأخرة من الحمل أو عانيت من فقدان طفلك عند الولادة.
-كنت تعانين من حالة طبية موجودة لديك، مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم.
-كان لديك انخفاض أوارتفاع في مؤشر كتلة الجسم.
-كنت من المدخنات. 


إذا اتضح أن طفلك صغير الحجم بالنسبة لتاريخ الحمل، فقد يساعد استخدام الدوبلر على إظهار ما إذا كانت المشيمة تؤدي وظيفتها بشكل طبيعي. 

*ماذا الذي يكشف عنه تصوير الدوبلر، ولماذا؟

بشكل عام، يكشف تصوير الدوبلر عن تدفق الدم بينك وبين طفلك للتحقق ما اذا كان يحصل على كل ما يحتاجه لينمو بشكل صحي.
تفحص أخصائية التصوير مناطق مختلفة بناءً على حالتك الشخصية. تعتبر جلسات التصوير بالدوبلر نوعاً من الفحوصات الاختبارية. بشكل عام لن تخضعي لاختبار الدوبر إلا إذا كانت لدى طبيبتك مخاوف بشأن سير حمل.
تصوير الشريان الرحمي بالدوبلر
شرايين الرحم هي الأوعية التي توصل الدم إلى الرحم. يكشف تصوير الشريان الرحمي بالدوبلر ما إذا كان الدم الذي يصل إلى المشيمة كافياً.
يحتاج طفلك الكثير من المواد المغذية والأوكسيجين كي ينمو بمعدل صحي. لذا، يجب أن تكون جدران شرايينك الرحمية قابلة للتمدد كي تسمح بمرور أكبر قدر ممكن من الدم عبرها. في فترة الحمل، يزداد عادة حجم هذه الشرايين الصغيرة للسماح بوصول مزيد من الدم إلى الرحم بسهولة. ويسمى ذلك انخفاض المقاومة.
ما لم يكن الدم يمر عبر المشيمة بسهولة كافية، قد لا يحصل طفلك على حاجته من المواد المغذية والأوكسيجين عن طريق الحبل السري. ربما تزيد بعض العوامل، مثل التدخين، وارتفاع ضغط الدم، ومستويات الهرمون، وبعض الأدوية الطبية المقاومة في جدران شرايينك.
تصوير الشريان السُرّي بالدوبلر
إذا بدا أن طفلك ينمو ببطء أو أنه متأثر بالأجسام المضادة للريسوس، أو كنت حاملاً بتوأم

 فقد تخضعين لنوع مختلف من الدوبلر يسمى ذلك تصوير الشريان السري بالدوبلر؛ ينظر هذا التصوير إلى تدفق الدم من المشيمة عبر الحبل السري لطفلك. ويعتبر وسيلة آمنة جداً وفعالة لمعرفة ما إذا كان طفلك يحصل على كل ما يحتاجه من المشيمة.
إذا وجدت أية مشاكل أثناء تصوير الشريان السري بالدوبلر، فستعطيك طبيبة التوليد المزيد من النصائح. قد تطلب منك الخضوع لجلسات إضافية من تصوير بالدوبلر لإلقاء نظرة على تدفق الدم في دماغ طفلك وشريانه الأورطي، وهو الشريان الرئيسي في جسمه.

بدل ذلك، قد تطلب منك الطبيبة مراجعتها مرتين في الأسبوع للحصول على مزيد من جلسات تصوير الشريان السري بالدوبلر. ستؤكد هذه الجلسات أن طفلك بصحة جيدة وتساعدك أنت وطبيبتك على تحديد أفضل وقت ومكان للولادة.

 اطمئني لأن جلسات التصوير بالدوبلر المتكررة لن تسبب أي ضرر لطفلك.
إذا أظهر أي تصوير أن طفلك لا يحصل على ما يكفي من المواد الغذائية أو الأوكسيجين، فقد تنصحين بالولادة في وقت مبكر. سيكون الأمر مختلفاً إذا كنت حاملاً بطفل صغير الحجم فقط. على الأرجح يحصل الطفل صغير الحجم، الذي يتمتع بتدفق طبيعي للدم عن طريق الحبل السري، على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها. 

هل يجب أن استخدم الدوبلر في المنزل؟

من الممكن استئجار أو شراء أجهزة الدوبلر المحمولة، والتي تعرف أيضا باسم دوبلر الجنين، للاستماع إلى نبضات قلب طفلك في المنزل. مع ذلك، ينصح معظم الأطباء بعدم استخدام واحد منها.

من المفهوم أنك قد ترغبين في الاطمئنان على سير الأمور، لكن يستحسن ألا تعوّلي كثيراً على الدوبلر المنزلي. قد يصعب العثور على نبضات قلب طفلك، ما قد يصيبك بالقلق من دون داع.

قد يمنحك الدوبلر المحمول باليد تطميناً كاذباً. من السهل جداً التقاط صوت تدفق الدم من خلال المشيمة أو الأوعية الدموية وتفسيره بالخطأ على أنه نبضات قلب طفلك. 


تعتبر ملاحظة حركات طفلك والتغيرات في أنماط الحركة وسيلة موثوقة أكثر لمراقبة حالته الصحية. إذا كنت قلقة من حدوث تغيّر في نشاط أو حركة طفلك، فاستشيري طبيبتك. 

*ما هو جهاز رصد الجنين cardiotocograph؟

يعتبر جهاز رصد الجنين  CTG شكلاً من أشكال تصوير الدوبلر بالموجات ما فوق الصوتية يستخدم الصوت فقط، ولا ينتج أية صورة، والذي يمكن استخدامه لقياس معدل ضربات قلب الجنين والتحقق من أنها ضمن المعدل الطبيعي. يختلف معدل ضربات قلب الطفل السليم من نبضة إلى أخرى ويزيد عندما يتحرك الطفل.
يمكنك أن تطلبي من طبيبتك الاستماع إلى نبضات قلب طفلك في مرحلة مبكرة، لكن قد يجعلك ذلك تشعرين بالقلق. فقد يصعب العثور على نبضات قلب طفلك قبل الأسبوع 13 من الحمل.
لا تحتاج المرأة التي يكون حملها مستقراً إلى إجراء اختبار رصد الجنين CTG. إذا كنت تشعرين بأن طفلك يتحرك بانتظام خلال اليوم، فهو على الأرجح بصحة جيدة. مع ذلك، من الضروري جداً أن تتصلي بطبيبتك فوراً إذا أصبحت حركات طفلك أقلّ أو أضعف.

*كيف يتم استخدام جهاز رصد الجنين CTG أثناء المخاض؟

يعرف استخدام جهاز رصد الجنين CTG لتخطيط قلب الجنين وحركاته أثناء المخاض بمراقبة الجنين الإلكترونية EFM.

يستخدم جهاز رصد الجنين أثناء المخاض لمراقبة نبضات قلب طفلك وانقباضاتك.

 ويستخدمه الأطباء بشكل روتيني في مستشفيات الولادة بدولة الإمارات.
تطلب معظم وحدات الأمومة أن تخضعي لجلسة قصيرة باستخدام جهاز رصد الجنين، تستمر لحوالي 30 دقيقة، عندما يتم إدخالك إلى وحدة المخاض. يمكن استخدام القراءات بعد ذلك كخط أساس.



 
Top