ما هى الغيره؟؟وما هى اسبابها؟؟وكيفيه التعامل والحد منها؟؟

الغيرة عند الاطفال :-

 هى حالة إنفعالية داخلية ، لا يستطيع الطفل إظهارها حقيقة لأن ذلك يشعره بالمهانة ، لها أسباب عديدة قد تكون مجتمعه أو متفردة مثل / حب التملك – والأنانية – وجود طفل جديد – الفشل/ ينتج عن كل هذه المشاعر شعور بالغضب وإصدار بعض التصرفات السلوكية الخاطئة والعدوانية والتي تثير غضب الوالدين والإخوة والأقران
قد يتمثل هذا السلوك في /الصراخ – البكاء- إذاء النفس – العراك مع الأخوة في المنزل – العناد/

وسوف نتعرف على أسبابها وطرق علاجها .

 ملاحظه

بلاش التفرقه بين الاطفال لمجرد النوع او خلاف ذلك مش معنى انه ولد تديله الفرصه يؤذى اخواته البنات التمييز ده بتعمليه من غير ما تحسى وده بيعمل مشاكل نفسيه كبيره جدا للطفل المجنى عليه.


**اسباب الغيرة عند الاطفال :-



*أحد أهم وأكبر أسباب الغيرة عند الطفل هو قدوم طفل جديد للأسرة يبدأ الطفل في إظهار بعض التصرفات التي تدل على الغيرة حتى قبل قدوم المولود ، طفلك لا يظهر مشاعر كراهيه له بالعكس سوف يحاول أن يثبت لكي أنه يحبه جداً وسوف يعتني به وينتظر لحظة إنشغالك ليقوم بإزعاجه ،ومن أسباب غيرتة بدء إهمالك به والإنشغال بالطفل الجديد فهو يرى ان المولود ملازم لكي طول الوقت ويحظى بإهتمام أكبر .
العقاب الكثير وخاصة العقاب الجسدي مما يضعف ثقة الطفل في نفسة وقد يشعر أن درجة حب والدية له تقل .

*تفضيل الوالدين للذكور الابناء عن الإناث أو العكس هذا سبب كبير للغيرة وكثير منا تعرضنا له وبالتالي نعلم جيداً .

*المقارنة بين الأبناء وذكر محاسن أحدهم على الآخر بإستمرار مما يشعر الطفل الآخر بالمهانة ويفقد الثقة في نفسهوتتكون لدية مشاعر اغيرة من تلك المقارن به .

*شعور الطفل بالنقص في ذاته وذلك قد يكون لأسباب عده كثرة ذم الأسرة له أو فقد ثقته 
بنفسه أو شعورة بنقصه لدرجة   الجمال أو المظهر السيء وإتساخ ثيابة يجعله يغير ممن هم أفضل منه في نظره .

*الحالة المادية للأسره قد تكون محدودة أو قد يبخل الآباء على أبنائهم من شراء لعبه له 
كما يرى أصدقائه أو شراء لعبه واحده فقط للصغير وترك الطفل الكبير .

*التمييز بين الطفل الأكبر والأخ الأصغر فالأسرة تعامل الطفل الكبير على أنه راشد لابد 
*أن يلبي كل طلبات الصغير حتى لو على حسابه ودائماً توجه الأسرة اللوم له لكونة الكبير حتى ان أراد اللعب بشيء وأراده اخوة الصغير ، ولا تدرك الأسرة أنه طفل أيضاً وله نفس الحقوق وكل ما يفعلوة يولد لدية مشاعر غيرة قوية .

*الإعاقة الجسدية لدى الطفل تشعره بالنقص وأنه أقل من غيرة وبالتالي نجد معظمهم إنفعالاتهم حاده وسببها الغيرة من وجودها لدى الآخرين


*انانيه الطفل تكون سبب قوي في غيرة الطفل ورغبتة القويه في أن يستحوذ على أكبر 
 قدر من الإهتمام والرعاية والأنانية قد تأتي من التدليل الزائد وتلبية كل رغبات الطفل .

* التعبير عن الغيرة لدى الطفل:-

-الصراخ والبكاء الكثير
-العبث في أشياء الغير وبعض الأطفال يقوموا بإتلافها أو سرقتها بغرض إفسادها.
-الإعتداء الجسدي عى أقرانة واخوتة وحتى أخوة الرضيع .
-عمل ضوضاء مستمرة بهدف لفت النظر ان كانت الغيرة بسبب عدم الإهتمام به

 في السن الكبير بعد العاشرة قد تتوصل الغيرة للتجسس.


*علاج الغيرة لدى الطفل :- 


1-اعلمي أن هناك فروق فردية بين الأطفال فلا تطلبي من طفلك القيام بشيء لمجرد أن     غيره يفعله وتقارنية به هذا يجعله يغار منه ، وعلمي طفلك أيضاً أن لكل إنسان قدراتة   وإن لم ينجح في شيء يجرب شيء آخر .
2-إن كنتي ممن يفضل الذكور على الإناث أو العكس فانتبهي طفلك ليس ذنبه نوعه،      وكثير من الأمهات لا ترى ذلك في نفسها، وإن وجدت ميل لأحد الأبناء لا تظهرى ذلك
 لهم.
3-ابتعدي عن الإنشغال عن طفلك بوسائل التكنولوجيا المختلفة واستغلال ذلك الوقت معه.
4-خاصة وان شعرتى بغضبة فانتبهى لانفعالات طفلك جيدا فإن أراد اشغالك عن شىء اعلمي ان هذا الشيء يسلب منه سعادته.

5-إشعري طفلك بقيمتة وأهميته ومكانتة في الأسرة .

6-تعويد طفلك على المنافسة الشريفة .

7-تجنبي المقارنة بين أبنائك فكلهم واحد وكلهم أبنائك التدليل لأحدهم على حساب الآخر يخلق الغيرة انتي لا تشعري بذلك ولكن الطفل حساس يأخذ كل شيء لدية بمقدار .


8-طفلك الأكبر هو طفل أيضاً وله نفس حقوق الطفل الصغير تجنبي قول (إنت الكبير سيب اللعبه لأخوك –انت فاكر نفسك صغير سيب الكمبيوتر لأخوك).

وغيرها من عبارات فإن الطفل الأول يفقد طفولتة في وقت مبكر فقط لأنكي أنجبتي غيره راعي أنه مازال طفل.

* المولود الجديد:-

** ان قدوم طفل جديد للأسرة سبب رئيسي في غيرة طفلك وبالتالي عليكي دور كبير في تقليل تلك الغيرة.

-يجب أن تتحدثى في مع طفلك وتمهدي له ان الأسرة سوف تستقبل طفل جديد وأن هذا لا ينقص من وجودة.


-عليكي أن تحضري له بعض الهدايا البسيطة من المتجر وكل يوم تقدميها لطفلك و تخبرية بأن المولد هو الذي أتى بها له كي يشعر بالحب نحوه.

-عند قدوم الطفل أجعلي طفلك يشاركك في بعض المهام الخاصة بالمولود كي يشعر انه مسئول عنه أي شيء ولو بسيط.

-على افتراض حاول طفلك الكبير أيذاء المولود جسدياً لا تعاقبية هو أيضاً جسدياً حاولي التفاهم معه دون عصبية ولا تقطعي عادة جلب الهدايا له.


عودي طفلك تقاسم الأشياء مع أخية على سبيل الحب كل هذا يزرع حب و ليس غيرة.






 
Top